المجتمع المدني

فعاليات ترفيهية بالعيد للاطفال اللاجئين في “مريجيب الفهود”

نظمت إدارة المخيم الإماراتي- الأردني للاجئين السوريين في مريجيب الفهود شرقي الزرقاء، فعاليات ترفيهية لأطفال المخيم خلال عيد الأضحى المبارك.

وقال نائب مدير المخيم عـبد الله الشحي الذي شارك ومتطوعي الهلال الإمارتي جموع اللاجئين آداء صلاة العيد، انه تم ذبح عدد من الاضاحي وتوزيع لحومها على لاجئي المخيم، متمنيا أن يقدم العيد التالي وهم في بلادهم وبين ابناء وطنهم.

واضاف انه جرى كذلك توزيع الحلوى والعيديات على أطفال المخيم، الى جانب اقامة أنشطة ترفيهية منوعة لهم قدمتها فرقة الإبداع المسرحي، وتضمنت الرسم على الوجوه وألعاب خفة اليد وتيلي ماتش.

وكانت إدارة المخيم قد سلمت قبل ذلك كسوة العيد للمقيمين فيه، والذين يزيد عددهم عن الستة الاف.

وأعرب اللاجئون عن شكرهم وامتنانهم لما توفره لهم إدارة المخيم من دعم مادي ونفسي واجتماعي، وايضا تقديرهم للجهود التي تبذلها دولة الإمارات وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي من اجل التخفيف عنهم.

جدير بالذكر ان ادار المخيم اختصرت المظاهر الاحتفالية في العيد نظرا لحالة الحزن التي تعم الإمارات في اعقاب استشهاد عدد من أبناء قواتها المسلحة المشاركين في حرب اليمن، ووفاة الشيخ راشد بن محمد بن راشد ال مكتوم، نجل حاكم امارة دبي.



*